… بحرُ عيناكِ …

ها أنا ذا مجدّداً سيدتي .. أُمسكُ بقلمي و أوراقي لأخُطّ عليها برسالةً إليكِ .. يبدو أنّكِ ألقيتِ عليّا بتعويذةً شيطانية يستحِيل فكّها لكي أبقى لثلاث سنواتٍ متواصلة أكتبُ إليكِ بعد كلّ ما فعلتِهِ بي !! ..

أضعُ محبرتي بجانبي و لكنّها لم تُملأ حبراً !! .. بل ملأتُها بدمي النازف من جِراحِكِ بداخلي !! , لعلّي عندما أراها أكتبُ فيكِ هجاءاً لا غزلاً !! .. و لكنّ كلّ محاولاتي البائسة باءت بالفشل , فلقد مَلأتِني بكِ حتّى لم يبقى منّي مكانٌ لنفسي !! ..

لا أعلم ماذا أكتُبُ فيكِ سيّدتي !! .. فـ بالرغم من بلاغة اللغة العربية و عمق معانيها لا أجد وصفاً مناسباً أصف به جمالكِ و جرئتكِ و خجلك و ظُلمكِ و كلّ ما فيكِ , فحتى الكلمات تقف عاجزة أمامُكِ , و لكنّي سأجبرها على البوح في أوراقي ..

كنتِ هادئةً كالبحر .. و كنتُ أنا ذلك البحّار المأخوذ بثقته بنفسه .. كنتُ أريد أن أَحُلَّ لغز عيناكِ , و كنت أريد أن أملك بحركِ !! .. فأبحرت فيكِ و لم أدري بنفسي إلا و أنا غارق .. لا سفينة تحملُني و لا حوت يونس ليقذف بي على الشاطئ مجدّداً !! ..

نسيت أن البحر يخبّأ في أعماقه مقبرة المتعجرفين اللذين ظنوا أنهم سيمتلكونه أو يكونون نداً له يوماً ما !! ..

# بقلمي …

6 رأي حول “… بحرُ عيناكِ …

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

إنشاء موقع مجاني على وردبرس.كوم
الشروع في
%d مدونون معجبون بهذه: